شركة Electric Italy تصدر بيان Euro 2020 مع هزيمة يوم الافتتاح لتركيا

 

شركة Electric Italy تصدر بيان Euro 2020

أخيرًا ، بدأ يورو 2020 بعد تأخير دام عامًا ربما كان الانتظار يستحق كل هذا العناء بعد الألعاب النارية في يوم افتتاح البطولة حرصت إيطاليا على تقديم أفضل ما لديها حيث كان حفل افتتاح يورو 2020 مبهجًا بقدر ما كان ملونًا في Stadio Olimpico في روما وبمجرد إطلاق صافرة البداية قرر الأزوري ألا يدخروا وسعاً في سعيهم للانطلاق إلى بداية إيجابية ربما تكون تركيا قد بنت لنفسها سمعة طيبة على مدار الـ 24 شهرًا الماضية لكنها صُنعت لتبدو عادية في افتتاح بطولة أوروبا 2020.

ثلاثة أهداف في الشوط الثاني بفضل ثلاثة أهداف من سيرو إيموبيلي ولورنزو إنسيني وهدف في مرماه من ميريه ديميرال أدى إلى فوز فريق روبرتو مانشيني بنتيجة 3-0 غالبًا ما يكون سجل النتائج انعكاسًا مباشرًا للعبة وفي الحقيقة كان من الممكن أن يكون أسوأ بالنسبة لتركيا سيطرت إيطاليا بالكامل على المباراة الافتتاحية ليورو 2020 من البداية إلى النهاية و المنتخب الايطالي قدم هراء من التوقعات قبل انطلاق المباراة ومعظمها كان يتوقع مباراة متقاربة.

من السهل التعاطف مع الخبراء والمشجعين الذين كانوا يدعمون تركيا قبل المباراة بعد كل شيء خاض نجوم الهلال سلسلة التصفيات لليورو دون أن تهتز شباكه أي هدف من اللعب المفتوح تشير مثل هذه الإحصائيات إلى جانب هائل من الناحية الدفاعية وكان لهذا السجل بالذات بعض النقاد الذين قاموا بتركيبهم كخيول مظلمة للبطولة على الرغم من ذلك قامت إيطاليا بتقطيعها بجهد ضئيل للغاية لم تتقدم تركيا وفشلت في الارتقاء إلى مستوى الحدث تاركة فريق مانشيني في طريقه لتحقيق فوز مريح.

كانت إيطاليا في زنزانات كرة القدم الأوروبية منذ بعض الوقت وكانت أدنى نقطة فيها هي فشلها في التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا ومع ذلك فإن وصول مانشيني قد غير الفريق و المنتخب الايطالي الآن على تشغيل 28 مباراة دون هزيمة مع هزيمة الآخيرة القادمة في سبتمبر عام 2018 إن هدمهم لتركيا هو أيضًا بيان كبير لمنافسيهم الذين سيكون من الحكمة أن ينتبهوا للفريق والمدير العظيم اللذين تمتلكهما إيطاليا قال مانشيني وفقًا لما نقلته يوروسبورت في أعقاب المباراة بعد أن شاهد فريقه يقدم أداءً كهربائيًا أمام جماهيره على أرضه:

"لعبنا بشكل جيد لكونها المباراة الأولى لم يكن الأمر سهلاً وكنا ضد فريق جيد ساعدتنا الجماهير وكان من الضروري لنا تحريك الكرة بسرعة."