يورو 2020: يرد النجم الإسباني على الإساءات والتهديدات عبر الإنترنت لعائلته

 

ينفتح النجم الإسباني على الإساءات والتهديدات عبر الإنترنت لعائلته

تحدث اللاعب الإسباني الدولي ألفارو موراتا عن الإساءة التي تعرض لها عبر الإنترنت هو وأفراد أسرته خلال حملة يورو 2020 المستمرة في حديثه إلى محطة كادينا كوب الإذاعية كشف موراتا أن عائلته لم تتعرض للإساءة عبر الإنترنت فقط حتى الحشد في ملعب لا كارتوجا بإشبيلية صرخوا ضد زوجته وأطفاله عندما جاءوا لرؤيته يلعب ضد سلوفاكيا في يورو 2020 وقال موراتا (عبر بي بي سي سبورت ):

"لقد كان الناس يقولون أتمنى أن يموت أطفالك أود أن يضع الناس أنفسهم في حذائي ويفكرون كيف يكون الأمر عندما يتلقون تهديدات لعائلتي لقد أتت زوجتي وأولادي إلى الملعب في إشبيلية مع موراتا على ظهر قمصانهم وكان الناس يصرخون عليهم ".

لم يكن لدى ألفارو موراتا أفضل بداية في بطولة أوروبا 2020 فقد أهدر مهاجم يوفنتوس المعار عددًا كبيرًا من الفرص بما في ذلك ركلة جزاء ضد سلوفاكيا ومع ذلك فازت إسبانيا بالمباراة بنتيجة 5-0 ومع ذلك لا يزال موراتا فخوراً بنفسه لامتلاكه الشجاعة لتنفيذ ركلة جزاء حاسمة حتى بعد جوقة الاستهجان قال الرجل البالغ من العمر 28 عامًا:

"أنا فخور بحقيقة أنني التقطت الكرة [لتنفيذ ركلة الجزاء] بعد أن أطلق الناس صيحات الاستهجان عليّ في فترة الإحماء قبل بضع سنوات كنت سأكون محطمة لكنني متحمس حقًا من يعتقد أن العكس لا يفعل لا أعرفني ".

على الرغم من كل السلبية المحيطة بموراتا ، إلا أنه ممتن لكل الدعم الذي تلقاه من زملائه في الفريق في هذا الوقت العصيب من الصعب العثور على مجموعة مثل هذه خاصة في الأوقات الصعبة بعد أسبوع مثل هذا أدركت كيف ينظر الجميع إليّ لكني أنظر في أعينهم وأرى أنهم يدعمونني ستواجه إسبانيا المتأهلة لنهائيات كأس العالم في دور الـ16 يورو 2020 بعد حصولهم على المركز الثاني في مجموعتهم في بطولة أوروبا 2020 ، ستسافر إسبانيا الآن إلى ملعب باركين في كوبنهاغن لمواجهة كرواتيا وصيفة كأس العالم 2018. الفائز في هذه المواجهة سيواجه إما سويسرا أو فرنسا في ربع نهائي المسابقة.