مباراة المجر وفرنسا اليوم حيث تهدف فرنسا إلى الحفاظ على بدايتها المثالية ليورو 2020 عندما تقوم برحلة طويلة إلى بودابست لمواجهة المجر يوم السبت عبر موقع يلا لايف في تمام الساعة الرابعة عصرا بتوقيت السعودية والثالثة بتوقيت القاهرةمن خلال القنوات المشفرة ماكس 1,2 في المجموعة السادسة حيث وقع أصحاب الأرض فريق المجر ضحية لهزيمة 3-0 أمام البرتغال المستوحاة من كريستيانو رونالدو خلال مباراتهم الأولى في حين أن فرنسا بدأت وهي تقصد المضي قدمًا بفوزها 1-0 على ألمانيا.

اخبار منتخب المجر اليوم قبل مباراة فرنسا اليوم

كان المشهد شبه الغريب لساحة كاملة من المتفرجين بمثابة نسمة من الهواء النقي حيث رحبت المجر بالبرتغال في بوشكاش أرينا يوم الثلاثاء وفشل حامل اللقب في تحقيق هيمنته حتى مرور سبع دقائق في الجمر المحتضر للمباراة بعد أن ألغى البديل زابولكس شون هدفًا بداعي التسلل وتلقى مدرب المجر ماركو روسي اللوم في اليوم التالي بعد إجراء تعديلات في اللعبة شعر أنها لم تؤتي ثمارها لكن اللاعب البالغ من العمر 56 عامًا شهد أن فريقه المصمم يبقي رونالدو ورفاقه في مأزق لمدة 84 دقيقة في ذلك اليوم وذلك هو بالتأكيد شيء يستحق الثناء.

كان من المتوقع دائمًا أن ينتهي احتلال موقع في مجموعة الموت مع فرنسا وألمانيا والبرتغال بفزع للمجر - التي انتهت سلسلة 11 مباراة بدون هزيمة في جميع المسابقات على يد البرتغال - لكن رجال روسي أثبتوا أنهم لن يفعلوا ذلك والنزول يلوحون بالعلم الأبيض والنتيجة الصادمة ضد ألمانيا الفائزة بكأس العالم 2014 التي خسرت أيضًا في المباراة الافتتاحية يمكن أن تؤدي إلى إنهاء رائع للمركز الثالث للمجر المصنفة 37 والتي خرجت من دور الستة عشر من قبل بلجيكا قبل خمس سنوات ولكن ليس كثيرًا. سيراهن على فوز رجال روسي برهان على أبطال العالم.

اخبار منتخب فرنسا ضد المجر اليوم

يدخل فرنسا مباراة المجر اليوم ولن يكون كريم بنزيمة وكيليان مبابي صداقات مع الحكام في أي وقت قريب بعد أن كان كلا المهاجمين قد ألغى هدفين أمام ألمانيا في الجولة الأولى لكن رجال ديدييه ديشان تمكنوا مع ذلك من إغراق مانشافت بعد خمس سنوات من طردهم من نصف نهائي يورو 2016.

مع مرور 20 دقيقة على مدار الساعة حول المدافع المخضرم ماتس هوملز عرضية لوكاس هيرنانديز عن غير قصد إلى مرماه ليسجل الهدف الوحيد في المباراة حيث جعلت فرنسا البداية المثالية لمجموعتها من الموت في طريقها إلى المركز الثاني المتوقع في المجموعة.

تتجه فرنسا إلى مباراة فرنسا والمجر اليوم في سلسلة انتصارات من خمس مباريات متتالية ضد المجر والتي لم تتفوق على المنتخب الفرنسي منذ عام 1976 وأهداف جبريل سيس وفلوران مالودا شهدت فوز فرنسا 2-1 في المرة الأخيرة التي التقى فيها هذان الفريقان في 2005.

ستجدد فرنسا العداوات مع خصمها النهائي في 2016 البرتغال يوم الأربعاء المقبل وستكون في حاجة ماسة للانتقام من رجال فرناندو سانتوس لذا فإن إبعاد فريق هنغاري المرن عادة سيكون بمثابة منشط مثالي للمنتخبين الأوائل الذين فازوا الآن بخمسة أهداف في مباراة واحدة.

فريق روبرتو مانشيني المتمرس جيدًا في إيطاليا هو الدولة الوحيدة في أوروبا التي تتباهى بمزيد من الشباك النظيفة مقارنة بفرنسا منذ مطلع العام وستشهد مباراة أخرى على الأراضي المجرية تسجيل المنتخب الفرنسي ست شباك نظيفة متتالية للمرة الأولى منذ عام 2007.

وغاب لاعب الوسط المجري دانييل جازداج عن الهزيمة الافتتاحية أمام البرتغال بسبب الإصابة وفشل في التعافي في الوقت المناسب لذلك اضطر للانسحاب من الفريق لما تبقى من البطولة, كما ان روسي ليس لديه مخاوف جديدة من يوم الثلاثاء حيث تم إعطاء Roland Sallai الضوء الأخضر للظهور من خارج الملعب ويجب على مهاجم فرايبورغ الارتباط مع قائد الفريق آدم سالاي في الهجوم مرة أخرى.

كشف بنجامين بافارد الظهير الأيمن الفرنسي أنه فقد وعيه لمدة "10 إلى 15 ثانية" ضد ألمانيا بعد اصطدامه مع روبن جوسينز لكن لاعب بايرن ميونيخ ما زال يكمل 90 دقيقة كاملة وهي خطوة أثارت انتقادات واسعة النطاق ويقال إن بافارد تعافى جيدًا من الحلقة وبالتالي يجب أن يُمنح الضوء الأخضر للعودة مرة أخرى إلى هنا لكن ليو دوبوا الذي تم استبعاده من الفريق لمواجهة ألمانيا يمكن أن ينوب إذا لزم الأمر.

بالتأكيد سيكون لدى ديشان عين واحدة على المواجهة الوشيكة مع البرتغال لكن يجب أن يلتزم بنفس صيغة الفوز في مباراة يجب أن يضمن الفوز فيها الفوز بالمركزين الأول والثاني.