التشكيل المتوقع لمباراة ليفربول ضد مانشستر سيتي اليوم الدوري الإنجليزي الممتاز

التشكيل المتوقع لمباراة ليفربول ضد مانشستر سيتي

ستتجه الأنظار إلى آنفيلد غدًا عندما يستضيف ليفربول حامل اللقب مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز فيما يعد بمواجهة ملحمية تم الترحيب بـ "الكلاسيكو الإنجليزي" وقد تبادل الفريقان ألقاب دوري الدرجة الأولى في السنوات الأربع الماضية إنهم يتصدرون المجموعة حاليًا في موسم 2021-22 أيضًا يحتل ليفربول المركز الأول برصيد 14 نقطة من ست مباريات بينما يتميز أيضًا بكونه الفريق الوحيد الذي لم يهزم في الدوري الآن حيث نتابع الدوري الانجليزي عبر موقع يلا لايف .

في غضون ذلك استعاد سيتي بشكل مذهل من خسارته في اليوم الأول أمام توتنهام هوتسبر لقد فازوا بأربع من مبارياتهم الخمس التالية ليجلسوا خلف جنود يورجن كلوب شهد الفريقان ثروات متباينة في أوروبا في منتصف الأسبوع مع فوز ليفربول 5-1 على بورتو بينما خسر سيتي 2-0 أمام باريس سان جيرمان لذا سيتطلع سيتي إلى إصلاح الأمور والعودة إلى طرق الفوز يتمتع البلوز السماوي بذكريات جميلة من زيارتهم الأخيرة للنصف الأحمر في ميرسيسايد حيث فازوا 4-1 وهو أول فوز لهم على الملعب منذ عام 2003.

كان ليفربول في ذلك الوقت في حالة سقوط حر ولكن مع وجود فريق لائق وإطلاق نار الآن فقد بدوا وكأنهم متنافسون على اللقب مرة أخرى لذا فإن تكرار استسلامهم في آنفيلد هذا الأسبوع ضد سيتي أمر غير مرجح في هذه الملاحظة قبل المواجهة الشهية إليك نظرة على كيفية تكديس الفريقين في تشكيلة افتراضية مجمعة:

  • حارس المرمى - إيدرسون (مانشستر سيتي)
إيدرسون لديه سجل مثير للإعجاب حيث سجل 76 مباراة نظيفة في 151 مباراة بالدوري مع السيتي يمكن القول إن هذا الموقف كان الأكثر صعوبة في الاختيار يعتبر كل من أليسون وإيدرسون ملوك اللعبة الحديثة حيث تفوقوا في الدوري الإنجليزي الممتاز لفترة من الوقت حتى في الموسم الحالي يقود الأساطير البرازيلية الجميع في الدوري الإنجليزي الممتاز من حيث الشباك النظيفة المسجلة بينما سجل إيدرسون خمسة سجل أليسون أربعة حصل إيدرسون على إيماءة بسبب ثباته الفائق مقارنة بنظيره في ليفربول لقد كان مثالًا للاتساق في City منذ فترة حتى الآن لقد سجل مؤخرًا شباكه النظيفة رقم 100 لفريق Sky Blues.

كانت خسارة السيتي 1-0 أمام توتنهام هوتسبير هي المناسبة الوحيدة هذا الموسم التي خسر فيها إيدرسون لقد حافظ على نظافة شباكه خمس مرات متتالية في الدوري منذ تلك المباراة يتمتع هذا الشاب البالغ من العمر 28 عامًا بقارئ ممتاز للعبة يتمتع بمهارات توزيع رائعة وهو يتمتع بحضور قوي في الهواء يمكن لإيدرسون تقديم مطالبات عالية بسهولة أو إرسال عرضيات واردة بعيدًا ويمكن أن يكون حفنة ضد ليفربول أيضًا.
  • الظهير الأيمن - كايل ووكر (مانشستر سيتي)
أعاد ترينت ألكسندر أرنولد لاعب ليفربول تحديد دور الظهير الحديث ببراعته الهجومية القوية ولكن نظرًا لأنه من المقرر أن يغيب عن مواجهة سيتي بسبب الإصابة حصل كايل ووكر لاعب مانشستر سيتي على إيماءة من المؤكد أنه ليس مهددًا للمضي قدمًا مثل ألكسندر أرنولد لكن ووكر يعوض عن ذلك بدفاعه الذكي فاز ووكر بست مبارزات جوية واستعاد 16 كرة وأكمل 93.1٪ من تمريراته في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.
  • قلب دفاع - روبن دياس (مانشستر سيتي)
صخرة في الدفاع يمكن القول أن دياس هو أفضل قلب دفاع للسيتي في تاريخهم كشف النقاب عن الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي حيث كان لروبن دياس تأثير تحويلي على دفاع مانشستر سيتي الموسم الماضي منذ وصوله من بنفيكا قدم الأساس لهم لشن هجوم ناجح على اللقب يشتهر دياس ببراعته في التمرير (يقود الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم برصيد 493) وقوته في الكرة ومهاراته القيادية لقد أحضر الكثير من الحرير والفولاذ إلى دفاع السيتي مما جعلهم زيًا لئيمًا قد يكون هو المفتاح لإيقاف مهاجمي ليفربول المتألقين مثل محمد صلاح وساديو ماني.
  • قلب الدفاع - فيرجيل فان ديك (ليفربول)
لقد استمر فان ديك فقط من حيث توقف الموسم الماضي ولم يأخذ وقتًا للعودة إلى أفضل حالاته مدافع آخر كان له تأثير كبير على فريقه فيرجيل فان ديك أعاد تنشيط دفاع ليفربول منذ وصوله من ساوثهامبتون تم الكشف عن أهميته الموسم الماضي حيث كافح الريدز بقوة في الدفاع وانهار دفاعهم عن اللقب بشكل مذهل بدونه الآن عاد لائحته وأطلق النار مرة أخرى بدا الهولندي وكأنه لم يكن غائبًا أبدًا أضاف فان ديك الهدوء والصلابة التي افتقدها الريدز بشدة منذ إصابته في وقت مبكر من موسم 2020-21.
  • الظهير الأيسر - أندرو روبرتسون (ليفربول)
أصبح روبرتسون أفضل ظهير أيسر في العالم تحت قيادة كلوب كان صعود الاسكتلندي إلى المراتب العليا في هرم كرة القدم أمرًا رائعًا للغاية وصل أندرو روبرتسون إلى ليفربول كظهير شاب واعد من هال سيتي قبل أن يصبح بسرعة اللاعب الأكثر موهبة في مركزه قدرته على العبور لا يعلى عليه قدم روبرتسون تمريراته الحاسمة بوتيرة مذهلة بينما لعب أيضًا دورًا رئيسيًا في إنشاء مسرحيات هجومية لليفربول بتمريراته وتحركاته.
  • لاعب الوسط الأيمن: جوردان هندرسون (ليفربول)
جوردان هندرسون هو الغراء الذي يحافظ على كل شيء معًا لليفربول يقدم كابتن ليفربول الرائع جوردان هندرسون التوازن الذي تشتد الحاجة إليه في الفريق بدونه لا تنقر آلة Jurgen Klopp كما شوهد في مناسبات قليلة الموسم الماضي هندرسون لاعب رياضي مجتهد يجلب الكثير من الطاقة للفريق الإنجليزي مفيد في الضغط عالياً عندما يكون لدى الخصم الكرة كما أنه يلعب دورًا رئيسيًا في تحويل الدفاع إلى هجوم بالإضافة إلى مهاراته الكروية يُعرف هندرسون أيضًا بذكائه التكتيكي وصفاته القيادية المتأصلة هذا شيء يجب أن يبرزه في المقدمة ضد آلة السيتي المجهزة جيدًا.
  • لاعب وسط دفاعي: فابينيو (ليفربول)
الفرق الذي أحدثه فابينيو مع ليفربول لم يتم الحديث عنه بشكل كافٍ فابينيو هو أماه المرافق دائمة الخضرة ليفربول إنه قادر على ملء أي شخص في الدفاع ووسط الملعب لكن أفضل مركز له هو خط الوسط الدفاعي حيث يمكنه توفير غطاء وقائي للظهير الأربعة بالإضافة إلى إملاء اللعب لاعب قوي ورشيق حاسم لاستعادة الكرة حقق البرازيلي 27 تعافيًا في الموسم الجديد فابينيو قوي في الهواء أيضًا حيث فاز بثمانية من أصل 11 مبارزة جوية في هذا الموسم لقد حصل على إيماءة بصعوبة متقدمًا على رودري لاعب السيتي وهو أيضًا لاعب خط وسط استثنائي ضد السيتي سيكلف فابينيو بتحطيم اللعبات والفوز بمعركة خط الوسط يمكن أن يؤدي ذلك إلى تأرجح ميزان المباراة لصالح ليفربول.
  • لاعب الوسط الأيسر: كيفين دي بروين (مانشستر سيتي)
لم يكن هناك منشئ محتوى أفضل من كيفين دي بروين في الدوري الإنجليزي لقد قدم 79 تمريرة حاسمة في 183 مباراة في الدرجة الأولى منذ انضمامه من نادي فولفسبورج في 2016 لا يوجد لاعب آخر يقترب منه عن بعد في هذا الصدد De Bruyne هو ساحر مبدع لديه ميل لتمريرات الانقسام الدفاعي يمتلك براعة خارقة في الكرات الثابتة ويمكنه تغيير مسار المباريات بمفرده لا ينعم بالقوة البدنية والبراعة الجوية لكن De Bruyne يعوض عن ذلك بسرعته وأناقته على الكرة كما أنه يمتلك مهارات مراوغة جيدة ووعيًا موضعيًا ممتازًا لم يفتح De Bruyne حسابه بعد في الدوري هذا الموسم لم يسجل حتى مساعدة لكن ما هي أفضل فرصة لفتح كلا الحسابين أمام ليفربول في آنفيلد؟
  • الجناح الأيمن: جابرييل جيسوس (مانشستر سيتي)
أثبت جيسوس قيمته مع مانشستر سيتي هذا الموسم أبهر جابرييل جيسوس لاعب مانشستر سيتي هذا الموسم نظرًا لعدم قدرته على استبدال سيرجيو أجويرو المنتهية ولايته قام البرازيلي بإسكات المشككين به بطريقة مؤكدة وقد ساهم بالفعل بخمسة أهداف في ست مباريات بالدوري هذا الموسم كان قرار بيب جوارديولا بإخراج جيسوس من الجهة اليمنى من الأمور العجائب لقد كشف ذلك عن الجانب الخلاق ليسوع لقد وضع 16 عرضية وصنع ثلاث فرص كبيرة حتى الآن وهي الأكثر مشتركة في تشكيلة السيتي مع رياض محرز وثاني أكبر عدد مشترك في الدوري جلب البرازيلي الكثير من الديناميكية والصناعة إلى الجهة اليمنى الأمر الذي قد يبقي أندرو روبرتسون لاعب ليفربول مشغولاً.
  • مهاجم: محمد صلاح (ليفربول)
كان محمد صلاح في حالة تأهب مع ليفربول هذا الموسم أثبت محمد صلاح نفسه بقوة بين أفضل الهدافين في العالم مع مآثره القوية على مدى السنوات الأربع الماضية سجل 133 هدفًا في 211 مباراة مع ليفربول عبر المسابقات بينما ساعد أيضًا في 40 هدفًا آخر لقد كان يستحق كل قرش يتغذى به الريدز مقابل خدماته لعب جناح روما السابق دورًا رئيسيًا في نجاح ليفربول في الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا حصل صلاح أيضًا على العديد من الألقاب الفردية بما في ذلك الحذاء الذهبي في الدوري الإنجليزي الممتاز مرتين.

مع خمسة أهداف في موسم 2021-22 وضع الآس المصري نصب عينيه هدفًا ثالثًا فقط مايكل أنطونيو وجيمي فاردي سجلا عددًا من الأهداف مثل صلاح في هذه الحملة المصري سيكون متعطشا للمزيد ضد السيتي يوم الأحد صلاح لديه سجل جيد أمام السيتي حيث سجل ستة أهداف من 12 مباراة بجميع المسابقات ويشمل ذلك هدفًا لكل منهما في مباراتي الدوري ضد سيتي الموسم الماضي.
  • الجناح الأيسر: ساديو ماني (ليفربول)
إذا كان صلاح هو أفضل لاعب أفريقي في الوقت الحالي فإن ساديو ماني يأتي في المرتبة الثانية لقد كان أيضًا رمزًا للتماسك بالنسبة لليفربول منذ وصوله من ساوثهامبتون قبل ست سنوات نجم ليفربول هو جناح مطلوب بشكل كبير في اللعبة في الوقت الحالي مع 101 هدفا وصنع 43 تمريرة في 226 مباراة يعتبر السنغالي الدولي لاعبًا رئيسيًا لليفربول لقد صعد في مباريات كبيرة مثل صلاح وصاغ شراكة هجومية خطيرة مع المصري باسي الرياضي والمهاري بشكل استثنائي يمكن للاعب البالغ من العمر 29 عامًا أن يمزق الدفاعات إلى أشلاء إذا أعطيت المساحة والوقت للعمل معها بعد تراجع طفيف في مستواه الموسم الماضي يبدو أن ساديو ماني استعاد سحره في موسم 2021-22 مثل صلاح سجل ماني ستة أهداف ضد السيتي أيضًا لكن في عدد قليل من المباريات أكثر من المصري.