محمد صلاح: السنغال كأس الأمم الأفريقية نهائي مسألة حياة أو موت

 

محمد صلاح: السنغال كأس الأمم الأفريقية نهائي مسألة حياة أو موت



أصر قائد منتخب مصر محمد صلاح على أن نهائي كأس الأمم الأفريقية 2021 هو مسألة حياة أو موت للاعبين بينما كان يتطرق إلى مواجهة زميله في ليفربول ساديو ماني وصلت مصر إلى نهائي كأس الأمم الأفريقية بعد فوزها على مضيفة الكاميرون 3-1 في نصف النهائي لتحجز مكاناً في النهائي ضد السنغال من ناحية أخرى كان على فريق أسود التيرانجا الفوز على بوركينا فاسو 3-1 للوصول إلى النهائي الثالث على الإطلاق من المتوقع أن تكون المباراة تنافسية للغاية ومتوترة حيث تجمع بين فريقين من أفضل الفرق في القارة ضد بعضهما البعض واثنين من أفضل المهاجمين في العالم هما محمد صلاح وساديو ماني.


تسعى السنغال للفوز بأول كأس لها على الإطلاق بعد بلوغها النهائي ثلاث مرات مرتين في السنوات الثلاث الماضية بينما تأمل مصر في الفوز بأول لقب لها منذ 2010 والثامن إجمالاً وفي حديثه قبل المباراة قال صلاح نحن جاهزون للغاية جميع اللاعبين جاهزون نفسيا وبدنيا مواجهة السنغال وساديو ماني ستكون صعبة وغدا سنكون متنافسين بعد مباراة المغرب التقيت به وكنا نتمنى أن نلتقي في النهائي والآن كل واحد منا يستعد لفوز بلاده وردا على سؤال حول الفرق بين نهائي كأس الأمم الأفريقية 2017 وهذا النهائي قال صلاح في نهائي 2017 لعبنا المباراة منهكة ولعب العديد من اللاعبين في مراكز مختلفة بسبب عدد كبير من الإصابات.


الآن نحن جميعًا أقرب إلى بعضنا البعض وفي عام 2017 كنا أيضًا وفي ذلك الوقت لم يلومنا المشجعون وأرى أن الحظ السيئ واجهنا في المباراة النهائية السابقة وآمل أن يكون الحظ محظوظًا من جانبنا غدا فيما يتعلق بما إذا كان فوزه ببطولة كأس الأمم الأفريقية غدًا جنبًا إلى جنب مع عروضه مع ليفربول سيجعله مرشحًا رائعًا لجائزة أفضل أجاب صلاح ضاحكًا هل تريدني أن أجيب؟ كل ما أركز عليه هو الفوز بكأس الأمم الأفريقية مع المنتخب الوطني الفوز بأفضل لاعب أم لا هذا ليس من شغلي الآن أنا أركز فقط على مباراة الغد وأطلب من اللاعبين فقط التركيز غداً وبجهودنا بإذن الله نفوز باللقب.


ولدى سؤاله عن شعوره بفوزه بلقبه الدولي الأول أجاب شيء مميز للغاية للفوز بلقب مع المنتخب المصري لقد فزت بدوري أبطال أوروبا والدوري الممتاز بعد 30 عامًا مع ليفربول لكن إذا فزت بكأس الأمم الأفريقية مع مصر فسيكون شعورًا رائعًا للغاية أنني أتمنى أن أعيشه وأنكسر الحظ السيئ وعن مفتاح الفوز بالنهائي قال صلاح: لنلعب مثل المباريات السابقة كان جميع اللاعبين رجالًا ضد ثلاثة فرق كانت المرشحة للفوز باللقب مباراة السنغال مسألة حياة أو موت وسنلعب المباراة بعقلية الأبطال وأتمنى أن نفوز مباراة مهمة للغاية غدًا والمباراتان في مارس أيضًا لكننا نركز على مباراة الغد فقط لا ينبغي أن نفكر في أي من المباراتين المؤهلة لكأس العالم الآن أهم مباراة هي نهائي كأس الأمم الأفريقية.


أتحدث إلى اللاعبين في غرف تبديل الملابس لكن ما يمكنني قوله لهم عبر وسائل الإعلام هو الاستمتاع بالمباراة النهائية والقتال والفوز من أجل الشعب المصري الذي ينتظر هذه السعادة التي لا تقدر بثمن عندما يفوز المنتخب المصري يطير كل المصريين بفرح نحن لا نركز على التعب من أجل شعبنا ومن أجل أنفسنا أيضًا لا نفكر في الإرهاق وعندما نفعل ذلك نتذكر المشجعين المصريين الذين أصبحوا سعداء بسببنا إذا لعبنا 120 دقيقة أو 360 دقيقة مهما لعبنا سنفعل كل شيء لتحقيق الفوز الأمر لا يتعلق بوجود المدرب أو ليس غدا نحن نفكر فقط في المباراة ولدي مسؤولية كبيرة غدا بسبب ذلك سأتحدث مع اللاعبين وسيتحدث إلينا أيضًا وسنفعل كل ما يطلبه منا وأضاف صلاح من المحزن أنه لن يكون معنا غدًا لكنني متأكد من أنني سأحتفل معه بعد المباراة .